السبت، 14 مايو، 2011

تحليل لخطاب د/محمد سليم العوا.

السطور القادمة هي مجرد رأي وتحليل شخصي لصيغة خطاب الدكتور محمد سليم العوا.

1- العوا..بدأ خطابه بكلام ديني بحت لجذب الانتباه وكسب ثقة الحضور خاصة ان اغلبيتهم كانوا اخوان.

2- العوا..خطابه ليه مميزات..اللغة العربية السهلة..روح الدعابة..حرصه علي ايصال المعني..القدرة علي ايصال مفاهيم في مضمون الكلام.

3- العوا..لا يستخدم لغة الجسد الا قليلا جدا ويستعيض عنها بلغة عربية سليمة وسهلة واستنهاض المشاعر بالدين.

4- العوا..معظم كلامه شمولي جامع..لا يتدخل في التفاصيل لجهله بيها..ويعتمد في اوقات الدعابة علي السخرية من مبارك ورجاله.

5- العوا..في خطابه دس السم في العسل للأسف ولم اكن اتوقع منه ذلك.

6-  العوا..اصر علي عدم اختيار مرشح الرئاسة او البرلمان علي اساس برنامجه لانه لا يستطيع تنفيذه علي حد قوله.

7- العوا..نصح الشباب بالاختيار علي اساس...اولا تاريخ المرشح..ثانيا كفائته وما قدمه للبلد من خدمات وبخاصة نواب مجلس الشعب.

8- العوا..تحدث عن الدولة المدنية وايضا دس السم في العسل للأسف كما تحدث عن الانتخابات.

9- العوا..اكد انه في الدولة المدنية عن طريق الدستور تستطيع الأغلبية المسلمة فرض إرادتها وبعدها اكد علي حق الاقليات العددية.

10- العوا..لم يتطرق لتطبيق الشريعة ولم يتحدث عن السلفيين ولكنه اكد انه ضد توحيد الخطاب الديني :-(

11- لعوا...فيما يخص المواطنة والفتنة الطائفية تحدث بكلام رائع في الحقيقة..لكنه لم يذكر رأييه في ترلي القبطي او المرأة للرئاسة.

12- العوا...رفض بشدة التجمهر امام دور العبادة..لكنه عاد وشدد علي ضرورة الا يجبر احد علي دينه سواء بالحبس او الإبتزاز.

13- العوا..كان في مجمل كلامه جيد...لكنه لا يصلح للرئاسة من وجهة نظري المتواضعة. 

14- العوا..في باطن كلامه كان يشيد بالإخوان بشدة ولا يخفي علي احد ان العوا ينتمي لفكر الإخوان حتي وان لم يكن ممثلا بالجماعه.

15- العوا من باطن كلامه يريد احياء مشروع الإمام حسن البنا بأن الإسلام دين ودولة.

16- دي كانت ملاحظاتي وتحليلي المتواضع بالتأكيد لخطاب د/محمد سليم العوا

دمتم بود.

هناك 6 تعليقات:

  1. العوا مفيش عندوا مانع من تولي قبطي للرئاسة لكن مش عارف رأيه ايه من المرأة

    ردحذف
  2. مفيش عنده مانع بردو من تولي المرأة للرئاسة.
    ما السم الذي دسه في العسل؟

    ردحذف
  3. لم أفههم إيه هو السم إللى عمال يدسه فى العسل طول ما هو بيتكلم.

    ردحذف
  4. هو لم يدس السم في العسل .. هو اغترف من السم الخالص ليلقي في حلوقنا .. طريقة كلام العوا و أن يصف أشخاص مخالفين له في الرأي بشياطين الإنس دلالة مرعبة على شخص لديه من المقومات المطلوبة ليتحول لديكتاتور يقصي مخالفيه في الرأي .. على عكس مرشح إسلامي آخر مثل د. عبد المنعم أبو الفتوح

    ردحذف
  5. عبد الرزاق
    كل البشر لهم نقائص...هذا هو فارس المرشحين للئاسة وإجدرهم بها...صاحب قناعة واقناع ولغة سليمة مبهور بها صاحب الاعجابات والسم في العسل الذي تركه إثاء تعليقه بدس الذم وسط الاشادة والاعجاب...لانه لايستطيع ان يقبل كلامه احد ان اغفل ذلك...فهو دساس...تب الى الله...وارجع عن غيك...فلا نامت اعين الجبناء

    ردحذف
  6. ايه اللي جاب زيد لعبيد يا استاذ
    يعني لا يخفي علي أحد ان العوا لا ينتمي بأي صلة للاخوان ده غير ان لو حضرتك متابع ومطلع كنت تعرف ان مشروع حسن البنا مجرد نقطة في مشروع حضاري أكبر دعا اليه جمال الدين الأفغاني وطوره من بعده الامام محمد عبده ومالك بن نبي ومحمد سليم العوا ليس إلا امتداد
    وحسن البنا اشتغل علي مشروعه من نقطتين او ثلاثة من المشروع ده
    ده غير ان العوا معروف جداً انحيازه التام لحزب الوسط عن غيره من الاحزاب السياسية ذات المرجعية الدينيه

    ردحذف

إن كان من حقك ان تعلق فليس من حقك ان تسب غيرك