الجمعة، 17 سبتمبر، 2010

قراءة في عقل مدوّن !

1. من أرسل لك الدعوة؟
الصديق الكريم صاحب مدونة
بني عبس أونلاين.


2. ما هي كتب الطفولة التي بقيت عالقة في ذاكرتك؟
مجلة ماجد،روايات الدكتور نبيل فاروق كاملة،رجال حول الرسول،روايات الدكتور احمد خالد توفيق،آغاثا كريستي.



3. مَنْ أهم الكتاب الذين قرأتَ لهم ؟ من الناطقين بالعربية: علاء الأسواني،إبراهيم أصلان،إبراهيم عبدالمجيد،أنيس منصور،محمود السعدني،جلال أمين،بلال فضل،نجيب محفوظ،غادة السمان،مصطفي محمود.
ومن الناطقين بغير العربية: كافكا،نيتشه،دان براون،ميكافيلي،شكسبير،برنارد شو.


4. من هم الكتاب الذين قررت ألا تقرأ لهم مجدداً؟
لا أستطيع منع نفسي من القراءة لأي شخص...ربما هو الفضول لاكتشاف عقل الكاتب :)
5.في صحراء قاحلة، أي الكتب تحمل معك؟
كتاب ألف ليلة وليلة أو كتاب رجال حول الرسول.

6. ما هو الكاتب الذي لم تقرأ له أبدا ، وتتمنى قراءة كتبه ؟ أهداف سويف،إحسان عبد القدوس،المازني،ابن خلدون،يوسف زيدان

7. ما هي قائمة كتبك المفضلة ؟
1-  مالك الحزين ــ ابراهيم اصلان
2- عمارة يعقوبيان – علاء الأسواني
3- عتبات البهجة ــ ابراهيم عبد المجيد
4- الذين هبطوا من السماء -ـ أنيس منصور
5- ماذا حدث للمصريين ــ جلال أمين

8. ما هي الكتب التي تقرؤها الآن ؟
ألف ليلة وليلة - للمرة الثانية
وعلى قائمة الانتظار: الأبدية لحظة حب لغادة السمان ، تاجر البندقية لشكسبير ، الإسلام السياسى والمعركة القادمة لمصطفي محمود.

9. أرسل الدعوة لأربعة مدونين من أجل مشاركتنا بذكرياتهم مع القراءة ؟
1- الصديق عمو خليل صاحب  مدونة دودا

2- الصديقة صاحبة مدونة إنسانة


3- الصديق عبد الرحمن صاحب مدونة دحوووم

4- الصديق احمد صاحب مدونة  حكاوي اخر الليل


الثلاثاء، 14 سبتمبر، 2010

حملة الاكتفاء الذاتي من القمح


للانضمام الى مجموعة الفيس بوك اضغط هنا وده بانر جديد


بما اننا نقدر نحقق الاكتفاء الذاتي من القمح باعتراف رئيس مركز البحوث الزراعية
وبما اننا اتخرب بيتنا في القمح وبكرة نشحت ونجوع
وبما ان الاكتفاء الذاتي من القمح له الاولوية عند اي مواطن مصري
وبما ان فيه ناس كتير وعلماء مستعدين لخدمة البلد
وبما ان فعلا انا ضامنة الرأي العام برقبتي وانهم مستعدين يتبرعوا للمشروع ده
انا مع سكينة فؤاد في حملتها لتحقيق الاكتفاء الذاتي من القمح
ايه؟ فيه ايه؟ مش عايزين تحققوه ليه؟
اللي عايز ينضم للحملة احنا محتاجين في المرحلة الاولى للآتي
تدوينات عن المطالبة للاكتفاء الذاتي للقمح لاننا نقدر نحققه
بانرات للحملة
ان شاء الله حنجمع توقيعات على البلاغ االمقدم للنائب العام

الاثنين، 13 سبتمبر، 2010

أفرجوا عن طل

القمح ان شا



 طل الملوحي لم تعقد الصفقات مع الصهاينة
لم تعرقل جهود سلالة الاسد  لتحرير الجولان 
قالت كلمة  حق ارادت بها حق 
فكان جزاءوها  الاختفاء القسري
في سجون رئيس بالصدفة و الوراثة 


تعاطفاً مع طل :-


                     قالت المنظمـة العربيـة لحقـوق الإنسـان في سوريا أن جهاز أمن الدولة استدعى بتاريخ 27/12/2009 الآنسة طل بنت دوسر الملوحي لسؤالها عن مقال كانت كتبته ووزعته على الإنترنت ، وأضافت المنظمة في بيان ورد الى المرصد السوري "بعد أيام من استدعائها حضر إلى منزلها عدد من عناصر الجهاز المذكور وأخذوا جهاز الحاسوب الخاص بها وكل ما يتعلق بذلك ، ومنذ ذلك التاريخ وبعد مرور أكثر من شهرين لم تعد إلى بيتها وذويها ، على الرغم من مراجعة أهلها للجهاز المذكور عدة مرات دون جدوى" . 
                     جدير بالذكر ان المدونة الشابة طل الملوحي من مواليد مدينة حمص عام 1991 أي لم تبلغ العشرين من عمرها وهي تحضر لتقديم فحوص الشهادة الثانوية وتعتبر من المتميزات في دراستها ومعلوماتها وشدة ذكائها وقد بدأت بكتابة الشعر والمقالات منذ عدة سنوات وجميع من اطلع على كتاباتها كان يتوقع بأنها تتعدى الأربعين عاما للأفكار والآراء التي كانت تطرحها وحكمة مناقشتها للكثير من الأمور العامة والجرأة التي تتحلى بها . 
                                    

                ورأت المنظمــة العربية لحقوق الانسان ضرورة الإفراج الفوري عن طل الملوحي وعودتها  إلى منزلها  وأهلها للاستمرار في استعدادها لتقديم فحوص الثانوية التي أضحت قريبة ( إن كانت بعد هذا الاعتقال لا تزال تتمتع بنفسية وصحة تؤهلها لذلك ) واعتبرت هذا الاعتقال غير مبرر لأي سبب كان .




 


المدونات المشاركه فى حملة افرجوا عن طل :-

·         مدونة مناكيش
·         مدونة دهوم
·         مدونة ريم
·         مدونة عمرانيه
·         مدونة ثورة مصر
·         مدونة هرش مخ
·         مدونة ضرب نار
·         مدونة تأملاتى
·         khaled fahmy blog
·         sarya's wire blog
·         Egyptian Chronicles blog
·         kharabeesh blog
·         Mezology's blog

السبت، 11 سبتمبر، 2010

التمويل ولكن

خليبينما كنت اتصفح مجموعات الفيس بوك -علي غير العادة-  صادفني اسم مجموعة تسمي نفسها (شباب من أجل التمويل) ولأن الإسم غريب فقد شد إنتباهي بطبيعة الحال ان اتصفح هذه المجموعة.

لم اتخيل يوما ان اجد مجموعة بهذه الخسة والحقارة ولم لا -بعد جروب ابنة البرادعي توقع اي شيء- ان تجد معظم صور الجروب هي محض صور شخصية لشباب محترم في المجتمع وتحتها تعليقات واتهامات اذن -انت اكيد اكيد في مصر- ولانه ليس كل من قام برحلة او جمعته صورة بشخصية اجنبية عميل فكان لابد من البحث عن اساس هذه المجموعة، ولحساب من ،وما الدافع من هذه الصور والتعليقات وفي مثل هذا التوقيت ؟

بالنسبة للمؤسسين:- فهما احتمالين ليس أكثر

               الأول:- ان يكونوا مجموعة من شباب الحزب المدفوعين الاجر لتشويه صورة شباب لازال يخطوا اولي خطواته السياسية ولم يتلطخ بعد بالغرور وايادي السلطة وانتهازية المعارضه.


              الثاني:- ان يكونوا مجموعه من شباب المعارضة وهي المصيبة الاكبر والتي لا اتمني حدوثها ابدا.


بالنسبة للجهة المحرضة:- فهي احتمالين ايضا إما ان يكون الحزب الحاكم لاضعاف شعبية هؤلاء الشباب او حزب معارض يسعي لاسقاط هؤلاء الشباب بمختلف انتماءاتهم سواء لحركات شابة جديدة او احزاب معارضة 


بالنسبة للدوافع:- 
          اولا شباب الحزب: انا لست في حاجه للبحث عن دوافع لكلامهم فحتي الرضيع يعرف جيدا دوافع الحزب الحاكم فهو يستمد قوته من اضعاف منافسية وليس تقوية قاعدته بالعدل والعمل


          ثانيا شباب المعارضة:- فالاسباب هنا كثيرة وتخضع للاهواء الشخصية
                            1- ان يكون ممن يسعون للشهرة علي حساب المزايدة علي الاخرين
                           2- ان يكون رافضا من الاساس لفكرة تمويل المشاريع والتدخل الاجنبي 
                           3- ان يكون حاملا لحقد علي منظمات التمويل لانها رفضت تمويل مشروع سابق له
                          4- ان يكون منفذا لاجندة حزبية تعتمد علي الظهور بمظهر الشاب المكافح الذي يرفض التمويل هو وحزبه في محاولة بائسة لإعاء قدر حزبه الذي من المؤكد انه فاشل بكل المقاييس ليلجأ لهذه الطريقة


وفي النهاية ربما فرضا تختلف او تتفق معي لكنها في النهاية وجهة نظر شخصية بحتة 
ليس كل من اخذ تمويلا عميلا ،فالحكومة الذكية تأخذ معونة سنوية -هل هذا دليل علي العمالة؟- وكذلك معظم مؤسسات المجتمع المدني تقبل التمويل من عدة جهات داخلية وخارجية وهل دوما التمويل يكون مرتبط بفرض رأي او تنفيذ اجندة سياسية؟؟ وهل تمويل المشاريع العلمية ايضا يتطلب وجود اجندة علمية؟؟ حقيقة انا لا املك الاجابة ولكن إن كنت انت تملكها فأنا انتظر ردك عزيزي القاريء.
 

الأحد، 29 أغسطس، 2010

إحالة العمال للمحاكم العسكرية موت وخراب ديار

لا تكتفي الدولة بتشريد وإذلال وقتل العمال بدم بارد نتيجة سياساتها المعادية لهم، بل تسعى أيضا لإسكات أصواتهم باستخدام أكثر الأساليب قهرا بتقديمهم للمحاكمة العسكرية التي لا يتوافر بها أي ضمانات أو حقوق دفاع.

يحاكم الآن ثمانية عمال من مصنع 99 الحربي (شركة حلوان للصناعات الهندسية) أمام المحكمة العسكرية بتهم إفشاء أسرار عسكرية والامتناع عن العمل والاعتداء بالضرب على اللواء محمد أمين رئيس مجلس إدارة الشركة، كان العمال الثمانية قد تم القبض عليهم مع 17 آخرين من زملائهم عقب اعتصام عمال المصنع يوم 3 أغسطس الجارى احتجاجا على انفجار أنبوبة نيتروجين ( غلاية ) داخل المصنع مما أدى إلى وفاة العامل أحمد عبد الهادي(37 عاما) وإصابة ستة عمال آخرين بجروح.

وعلى أثر تلك الاحتجاجات سعت أجهزةالدولة إلى ترهيب العمال وتأديبهم لتجرأهم على الاحتجاج فاتخذت ضد 25 عامل إجراءات تحقيق تلاها إحالة 8 من عمال المصنع إلى النيابة العسكرية تمهيدا لتقديمهم لمحاكمة عسكرية رغم أنهم عمال مدنين ورغم أن الأمر يتعلق بنزاع عمل تحكمه القوانين العادية.

وقامت النيابة العسكرية يوم السبت الموافق 14 أغسطس بحبسهم أربعة أيام على ذمة التحقيقات ثم تجديد حبسهم مرة أخرى يوم الثلاثاء الماضى، ثم تحويلهم للمحكمةالعسكرية التى بدأت أولى جلساتها الأحد 22 أغسطس ليتم تأجيل المحاكمة إلى الأربعاءالمقبل، كما رفضت النيابة العسكرية إعطاء المحامين صورةملف القضية للإطلاع عليه، وتحددت جلسة مفاجئه سريعة للمحاكمة.

وبالرغم من ادعاء وزيرة القوى العاملة عائشة عبد الهادي دائما في جميع المحافل بأنها تقف بجانب حقوق العمال، إلاأنها لم تحرك ساكنا إذاء ما يحدث للعمال، هذا بالإضافة للصمت المعهود من اتحاد عمال مصر و تقاعصه عن الدفاع عن حقوق العمال والتصدي لما يحدث لهم من انتهاكات.

ونعلن نحن المتضامنين مع العمال رفضنا لتقديم عمال مدنيين لمحاكمة عسكرية، وتطالب بإحالة القضية للقضاء العادي، وتطالب أيضا بمحاكمة المسؤلين عن موت العامل ومحاكمة إدارة المصنع التي تسببت في أكثر من انفجار وإصابات ووفيات بين العمال بسبب الإهمال، ونحذر أن تكون المحاكمة صورية وحكمها جاهز سلفا، ونعلن بدأ حملة تشهير واسعة محليا ودوليا ضد المسؤلين عن تلك المذبحة.
----------------------------------------------------------------------------------------
المشاركون في الحملة

    ونرجوا من الجميع نشر البيان في كل المدونات

    مصر مش امي ولا حتي مراة ابويا

    سيداتي آنساتي ساداتي أكتب هذه السطور وانا في قمة قواي النفسيه والعصبية - يعني مش مجنون ولا حاجه -


    زمان الست نانسي عجرم سألت سؤال وجيه وقالت لو سألتك انت مصري تقولي ايه؟؟ ركزوا معايا لان المشكلة انها برضه جاوبت علي نفسها لانها ملقيتش حد يعبرها منا فعلا لو مصري هقول ايه؟؟ اقولكوا !

    انا مصري ابن مصري وابن مصر بياخد بالجزمة وملوش حقوق في هذا الزمان

    انا هحكيلكوا حدوتة قبل النوم النهاردة ويا رب تعرفوا تناموا

    كالعادة ولاني مهندس مدني مطحون في الشغل اخدت قرار ووقفة وقفة رجاله مع نفسي - أصل انا بشرب بيريل اليومين دول - وقررت اقضي اجازتي في شقتي المتواضعه في فيصل املا اني اعرف انام كويس واخد قسط من الراحه وقد حصل صحيت يوم السبت كالعادة بس الفرق اني فايق ومنتعش ومزاجي رايق.

    هي ساعة زمن لقيت قنبلة انفجرت في وشي ومش اس قنبلة دي اهم قنبلة في القرن الواحد والعشرين الكهربا قطعت حوالي الساعه 1 ظهرا - اه والله في مصر الكهربا بتقطع مع اننا المفروض عندنا فائض وبنصدره - ولان سعادة معالي الوزير الباشا وزير الكهربا قال اننا لازم نرشد وطالما مش هترشدوا فاحنا مضطرين نربيكوا من دور وجديد وتوصل الجهابذة في قطاع الكهربا الي الحل - قطع الكهربا - حاجه بسيطة وطبعا لاننا لازم نقول حاضر ونعم قولت اهي ساعه زي ما هو وعد وقال - انا لن اسمح بقطع الكهربا لاكتر من ساعه واحده يوميا - لا يا شيخ كتر خيرك تكونش الكهربا دي بتاعتك وانا مش عارف؟! 


    المهم والاهم طلعت اليو اس بي - لان اتصالات دلوقتي وقتها - وكالعادة دخلت اشكي همي لصحابي شوية وساعه عدت قلت خير الكهربا هتيجي - لا مش بالسرعه دي - قولت يمكن خلوها ساعتين - برضه لأ - الاهم من كده اللاب زهق وقفل علي صباعي وطبعا منسيش يتف في وشي وقالي - خلي عندك دم البطارية خلصت - وبالتالي لجأت للتحايل والحلول البديلة ودخلت من الموبايل وعدت ساعه وكمان ساعه وإذ فجأة بدأت تندع الساعه 3.5 الكهربا جت احمدك يا رب - هم 10 دقايق وقطعت - والله قطعت


    فضلت فاتح من الموبايل لغاية لما زهق مني وبرضه منسيش وهو بيقفل انه يتف في وشي كالعاده - بقي دي اخرتها يا بشر - ركزوا معايا بقي علشان الجاي اصعب المفروض اني اعمل اكل طب ازاي ؟ اسمع واحد لطيف يقولي علي النار عادي اقوله واجيب ميه منين مهو الموتور مش شغال نسيت اقولكوا - الميه عندنا مبتطلعش من غير الموتور - وهنا افتكرت الحاجه الله يباركلها شيرين وهي بتقول مشربتش من نيلها؟ انا اقولك لا والله ما لاقي الميه يا اختشي علشان اشرب المهم قولت انام شوية


    دخلت انام طب انام ازاي وانا غارق في بحيرة من العرق وهنا افتكرت سعادة البيه الوزير بتاع الكهربا يا تري هو دلوقت حاسس بيا طب يا تري هل هو مشغل التكييف ولا طافيه علشان يوفر الكهربا والاهم من كده هل الكهربا بتقطع عنده زينا ولا لأ؟؟ لقيت الشيطان الي هو المفروض متسلسل في رمضان بيقولي - يا عبيط ده الوزير اكيد الحمام فيه تكييف - وهنا علي الساعه 4.5 قررت اتصل بالوزير حد لطيف يقولي هتكلمه بجد؟ - والله كلمته بس كان غير متاح- منا واحد من الشعب برضه الي هو بيخدمهم ولا ايه؟؟

    وبعد محاولات مستميتة للنوم اخيرا نمت وصحيت بعد المغرب والاقي الكهربا برضه قاطعه - والله ما بهرج - والمية طبعا قاطعه ومش عارف اعمل اكل ولا اي حاجه وجميع وسائل الاتصالات مقفولة الموبايل فاصل واللاب كذلك - يا كفرة احنا في مصر مش الصومال - المهم فضلت لغاية الساعه 10 علي ما عربية طواريء جت الشارع - قال طواريء قال - علشان تشوف المشكلة نزلت اكلم البيه حسسني انه مهندس وهو الي هيحلها قلتله انت بتعمل فينا كده ليه دانا جنب المحطة اومال الناس الي في اخر الشارع تعمل ايه؟ قالي دي اوامر يا باشا وهنا كانت الشرارة صرخت فيه ولما دي اوامر مبتقطعوش الكهربا علي البهوات الي عندهم تكييفات في كل حته في البيت حتي في الحمام ولا بتتشطروا علينا احنا بس المهم شد وجذب وشوية زعيق مني والناس هدوا الموضوع واخدت نفسي ورحت اقعد علي القهوة وفطرت بعد المغرب ب 5 ساعات حوالي الساعه 11 ضربت شوب الموز باللبن المعتاد وشحنت الموبايل وقلت ارجع الشقة كانت الساعه 12.5 صباحا يعني 12 ساعه متواصلة وتخيلوا لقيت الكهربا جت وتوتة توتة فرغت الحدوتة وتصبحوا علي خير

    الاثنين، 19 يوليو، 2010

    أمل حياتي

    لم يكن صديقنا يؤمن بما يعرف بالحب كان دوما يري ان الحب يأتي بعد الزواج وحب ما قبل الزواج حرام او مجرد حتي علاقة صداقة بفتاة هي حرام من الاساس ذلك لم يكن ذنبه لانه نشأ في مجتمع يرسخ هذه العادات ويري من يخالفها نشاذا في المجتمع ولا يسلم من ألسنة العامة لمجرد مخالفته لما نشأ عليه الي ان اتي ذلك اليوم من ايام الجامعه حين رأها لم تكن كبقية الفتيات التي راّهم من قبل علي الاقل من وجهة نظره حين وقع نظره عليها شعر بإحساس غريب وقشعريرة دافئة تسري في جسده لقد رأي فينوس هذا العصر وأدرك في داخله انه ثمة شيء مختلف في هذه الفتاة شيء ما يجذبه اليها بشكل غريب ودافيء في نفس الوقت مع انه لا يعرفها من الاساس حاول صاحبنا طرد صورتها من مخيلته واللحاق بموعد المحاضرة فقد تأخر عنها وطوال المحاضرة لم يستطع ان يطرد صورتها من مخيلته وفي قرارة نفسه سؤال يلح عليه ما الميزة في هذه الفتاة مالذي جعله ينجذب اليها بهذا الشكل الغريب مع انه لا يعرفها اساس ولأول مرة يراها ولاول مرة يشعر باحساس الانجذاب لطرف اخر غير ابويه واخوته احساس يشعره بالرغبة في ضمها اليه بشدة واحتوائها واخفائها عن اعين الجميع من حولها وتردد في قرارة نفسه سؤال اخر هل وقع في المحظور؟ هل هذا الشعور هو الحب من اول نظرة؟ الذي طالما سمع عنه في الافلام انتهي اليوم وعاد صديقنا للمنزل واغلق عليه بابه ويستلقي علي السرير شاردا بنظره للاعلي يفكر في ما يحدث اليه في تلك الحظة انتزعه صوت امه
    - احضرلك الغدا.
    - لا يا ماما مليش نفس
    - مالك يبني مش عادتك شكلك متغير وسارح بتفكر في ايه
    - لا ابدا عندي مذاكرة كتير ممكن كباية شاي يا ست الحبايب
    - بس كده من عنيا
    وليغلق الباب مرة اخري ويعود لشروده ويتسائل هل فعلا شيء ما تغير فيه كما قالت امه؟

    استيقظ صديقنا من النوم ليسرع الي الجامعه ولليوم التالي يراها ونفس الشعور ذاته ولكنه اقوي من قبل هذه المرة وخطر علي باله ان يذهب اليها ويسألها لم هذا الشعور تجاهها هي بالذات ولكنه سرعان ما طرد هذه الفكرة الغبية فلم يكن لديه خبرة كباقي اصدقائه بأمور الفتيات ولم يكن يملك الجرأة الكافية ليبوح عما في داخله تجاهها اَثر ان يكبح مشاعره داخله ويمضي في طريقة ولكنه في نفس الوقت يدرك انه يعلق نفسه بشيء مجهول لا يعلم عنه شيء وعليه ان يحسم امره كيف وهو لا يملك الجرأة ؟ لم يجد اجابة لهذا السؤال

    ومرت الايام وهي يكتم مشاعره في داخله ويعلق نفسه بفرصة من صنع القدر ليتعرف اليها حتي يوم معين حينا كان يصعد درجات السلم ليلحق بمحاضرته وبعفوية تامة يصطدم بأحدهم ويسمع صرخه خفيفة ليلتفت خلفه ويجد فينوس حياته علي الارض ونظرة غضب تجاهه منها ولتخرج الكلمات منه بعفوية شديدة تعبر عما يدور بنفسه
    - انا اسف والله ما كنت اقصد انتي كويسة؟ طب حصلك حاجه طب اشوف دكتور الكلية.. الخ دون ان يترك لها مجال للكلام حتي
    - لا انا كويسة شكرا وتدير ظهرها اليه وتتركه في حيرة شديدة

    هل ما فعله برعونته يقطع اخر صلة له بها كيف تلتفت لشخصاَ مثله بعد ما فعله؟ واخذ في قرارا في قرارة نفسه ان يترك المحاضرة ويذهب خلفها محاولة لتصحيح ما فعل او علي الاقل ان يدرك موقفها تجاهه
    - يا انسة بسسسسسس لو سمحتي
    - افندم بتناديني
    - معلش انا اسف كنت مستعجل مأخدتش بالي اعذريني
    - انا قولت لحضرتك خلاص انا مسمحاك حاجه تانية؟
    - اه انا مش مسامح نفسي تسمحيلي اعزمك علي حاجه
    - لا اسفة انا معرفكش اصلا تعزمني بصفة ايه؟
    - بس انا اعرفك كويس من اول مرة شفتك فيها
    - افندم انت تعبان ولا حاجه؟
    - اديني فرصة افهمك ليبدأ صديقنا بعفوية شرح ما حدث معه من اول مرة راَها بينما كم من العرق ليس بالقليل يتصبب من علي جبينه وليسمع اول مرة ضحكتها لم تكن كأي ضحكة كانت ضحكة تليق بفينوس بحق
    - ممكن اعرف بتضحكي ليه
    - الكلام الي انت بتقوله ده معلش ميخشش دماغ عيل
    - والله هو ده الي حصل وانا مبكذبش
    - طيب حلمك وايه المطلوب مني؟
    - ممكن اعرف اسمك؟
    - أمل حاجه تانية؟
    - مش عارف بس الي عارفه اني عاوز اكون جنبك وخلاص 
    - ههههههه خلاص احنا ممكن نكون صحاب
    - طب اعزمك علي حاجه بالمناسبة السعيدة دي
    - مفيش مشكلة

    عاد صديقنا الي المنزل وقلبه يرقص طربا هاهو حلمه قد تحقق اخيراَ وتعرف الي فينوس لم يكن بالاسلوب الذي يريده لكنه علي الاقل جزء من حلمه قد تحقق
    ولاول مرة يعرف معني لحياته عرف معني ان تحيا من اجل شخصا ما وان تسعي لاسعاده ولحمايته علي الاقل من ناحيته هو فهي كان الموضوع بالنسبة لها صداقة فقط

    توالت لقائاتهم وتعرف الي صديقاتها لكنه كان لا يري سواها هي فقط ومن يكون بجواره فينوس وينظر الي غيرها! الي ان اتي يوم اراد ان يحسم فيه صديقنا موقفه ويبوح لها بحبه واختار اللحظة في الكافيتريا بينما كانا يتناولا الغداء 
    - أمل
    - نعم
    - انا عاوز اقولك حاجه من زمان ممكن
    - اتفضل سامعاك
    - انا بحبك
    - هههههههه
    - ممكن اعرف بتضحكي ليه دلوقتي
    - لاني عارفه وحاسه بيك من اول مرة شفتك فيها طريقة كلامك وكل حاجه كانت فضحاك بس مستنياك تقولها
    - طب وانتي موقفك ايه 
    - هههههه عادي
    - تاني ويعني ايه عادي افهم منها ايه دي
    - افهمها زي ما تفهمها
    - لا انا عاوز تفسير حددي موقفك من كلامي
    - حاسب وقعت علي نفسك كده
    - متغيريش الكلام 
    - تفتكر في بنت تلاقي واحد زيك جنبها بقاله 4 شهور ومشافتش منه حاجه وحشة ومتحبوش؟ بس انا مش اي بنت
    - ايوة برضه يعني ايه انا ميهمنيش اي بنت انا يهمني انتي بس
    - يا اهبل كل ده وانت مش حاسس طبعا بحبك ومستنياك تاخد قرار استريحت كده اديني وقعت علي نفسي
    - هاهاهاهاهاهاها احسن كل ده ومطنشاني ماشي هسامحك اعمل منا بحبك

    هنا وبدأت العلاقه تأخذ شكلها الحقيقي وليحسدهم اصدقائهم فهما في نظر اصدقائهم روميو وجوليت جوليت دفعت روميو لنجاح في دراسته ووقفة بجواره افضل من اي شخص اخر في حياته كانت الحافز الوحيد في حياته الذي يدفعه للتفوق كانت تخفف عليه دوما الامه وتهون عليه صعوبات الحياة كانت الصديقة والحبيبة والام والاخت كانت كل ما يملكه في الدنيا ولكن دوما تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن استيقظ صديقنا في يوم علي صوت هاتفه المحمول مذعورا متسائلا عن هوية الطالب في منتصف الليل
    - الو مين معايا
    - انا هبة
    - ازيك يا هبة خير مال صوتك؟
    - انت فين؟
    - في البيت في حاجه؟
    - البقية في حياتك
    - في ايـــــــــــــه؟؟
    - امل ماتت في حادثة وهي مروحة البيت
    - ايه لا مش ممكن امل مين
    - متقولش كده انت مؤمن بالله يبني انا لله وانا اليه راجعون

    بعدها اقسم صديقنا علي نفسه ان يعيش مخلصا لها ولحبه والي الانسانة الوحيدة التي فهمته ووقفت بجواره واستطاعة تغيير حياته الوحيدة التي دفعته  للنجاح في دراسته ووقفة بجواره افضل من اي شخص اخر في حياته كانت الحافز الوحيد في حياته الذي يدفعه للتفوق كانت تخفف عليه دوما الامه وتهون عليه صعوبات الحياة كانت الصديقة والحبيبة والام والاخت كانت كل ما يملكه في الدنيا تركته يخوض بحر الحيامة التلاطم الامواج وحيدا ولكنه كان يدرك جيدا انه ولا بد للحياة ان تستمر وانها سنة الحياة.

    الثلاثاء، 13 يوليو، 2010

    وصف إمراة تحت المجهر


    أيا خُرافِيةَ الوَجهِ سَاعِديني!!

    إنَ شَكيْ بتِلكَ الخُرافَة ِقَتلَ إيماني

    وشِعريْ فِيكِ أصبَحَ ثورةً كُبرى

    على كُفريْ وعلى عِصياني

    يُصبِحُ قَلبُكِ ليْ قِنديلاً

    قدْ أرشَدَنيْ إليكِ وَأهدانيْ

    تِلكَ النُتوءات التيْ تَسكُنُكِ

    حَيرَتْ تَفكيريْ وزادَتْ منْ هَذيانيْ

    أنا..... أنا إنْ كُنتُ قدْ كَفرتُ فِيكِ

    فَوَجُهُكِ للهِ قدْ هَداني

    .............

    أيا لَيليةَ الشَعرِ أخبِرينيْ

    أَخُصَلٌ هِي شَعرُكِ أمْ رُزَمٌ من حَريرْ

    أقولُها لَكِ وَأنا مُنبَهِرٌ

    كَثَعرٍ تَطلَعَ إليكِ بِلا تَفكيرْ

    يَسكُنُ فيْ شَعرَكِ غابةٌ مَطريةُ

    وأصابعيْ تَرقُصُ فِيها كَالعَصافيرْ

    والنَسماتُ تُداعِبُ خُصَلُ شَعرٍ شَرقِيةٍ

    ويبقى الياسَمينُ فَواحاً مُحِباً

    كَحُبِ العِطرِ لِلقوارير

    يُدَغدِغُ وَجهي وينامُ على كَتِفي

    كإمراةٍ زادَها شِعريْ تأثير

    أرسَلَ القَدرُ شَعرُكِ ليْ هِبَةً

    وقَدرَهُ عَليا أحلى تَقدير

    وقدرَهُ عَليا أحلى تَقدير

    ......................

    أيا جَهنَمية الوَجنَتينِ إنيْ أُحِبُكِ

    وَفيْ الحُبِ أنا لا أرتاحُ

    قِطعَتانِ مِنْ جَهنمٍ عَذَبَتا يَديْ

    وعَذَبتا شِعريْ وكَأنيْ سفاحُ

    حَبتا دُراقٍ وما أشهاهُما

    قُطفا عِنَبٍ يَسكَرُ مِنهُما الكأسُ والرَاحُ

    لمْ يَزلْ....لَمْ يَزلْ بَينيْ وبَينَهُما حَديثٌ

    تَنسَجِمُ لَهُ الكُؤوسُ والأقداحُ

    أكتبُ لَهُما شِعراً كُلهُ ثَمالةٌ

    وكَأننيْ العاشِقُ المَداحُ
    بَنيتُ قَصرَ حُبيْ عَليهِما

    وهَلْ مَنْ يَعيشُ بِجَهنَمِ وَجنَتيكِ يَرتاحُ

    ...................

    أيا زَيتِية العَينينِ إنيْ مُغرَمٌ

    وعَاشِقٌ فيكِ ومُتَألِمُ

    فيْ خُضرَةِ عَينَيكِ حَارَتْ كُلُ الأشجارِ

    واللَوزُ فِيهِما مُتَلَعثِمُ

    أحرَقتِ قلبيْ بِنَظَراتِكِ ليْ

    فماذا سَيَحدُثُ إنْ رآكِ الشِعرُ والقَلمُ

    لُؤلؤتانِ مَلِكَتانِ علىْ صَدريْ

    وقلبُكِ لِكُلِ ما فِيا يَتحَكمُ

    إنْ رأتهُما الدُنيا خَضعَتْ لَهُما

    ورَكعَتْ لَهُما الكواكِبُ والأنجُمُ

    .....................

    أيا كَرَزية الشِفاهِ قَبِلينيْ

    إنيْ أعطَشُ فَمِنْ شِفاهِكِ إسقينيْ

    إنيْ فِيْ حَالةِ سُكرٍ مِنهُما

    فهَيا إليا مِنْ شَفاهِكْ زِيدينيْ


    ضَعيْ أحمَرَ الشِفاهِ عِندَما أُقَبِلُكِ

    إنيْ أُحِبُ الشِفاهَ عِندَما تُغرينيْ

    كَأعمى يَسيرُ لِنارِ الحُبِ مُتَلَهِفاً

    لِقُبلَةٍ تَرويْ أشعاريْ وتَروينيْ

    قَبلينيْ وزِيديْ فيْ تَقبيليْ

    وإجعَليهِما عَادةً فيْ كُلِ صَباحٍ

    إنْ شِفاهَكِ تُفنيْ شِعريْ وتَفنينيْ

    مُؤقُ شِفاهَكِ يُثيرُ جُنونيْ

    فَدَعيهِ يَسكُنُ فوقَ لِسانيْ

    وعلىْ بابِ بَساتِينيْ

    إنتِ لَمْ تَعرفيْ مَاذا تَعنيْ لي شِفاهُكِ

    فقُبلةٌ مِنكِ تَقتُلُ تاريخَ النِساءِ وتَقتُلنيْ

    وقُبلةٌ مِنكِ تُحيِيْ تاريخَ النِساءِ وتُحيينيْ