الأربعاء، 23 يونيو، 2010

ثقافة نقد الأديان

بسم الله الرحمن الرحيم

اكتب مقال اليوم ربما لن يعجب معظمكم لكنه في النهاية تظل وجهة نظر الكاتب هي المحرك الاساسي لكلمات المقال
اقبل النقد بالتأكيد ولكن بدون تجريح او استهزاء وفي النهاية الكلمات دوما تعبر عن وجهة نظر الكاتب وافكاره ربما تختلف معي في وجهة نظري التي سأطرحها وهذا ما اقدره جيدا.


منهج النقد دائما ما كان شيئا حميد ومن حق كل شخص دوما ان ينتقد ويعلق علي ما يراه حتي بدون اذن لانها تدفع الاخر ليدرك أخطاؤه ومحاولة معالجتها لكن هل حقا نقد الاديان شيء حميد؟؟!!

حقيقة انا لا اعرف اذا كانت الاديان ايدلوجيا فعلا ام لا لكن ما اثق فيه ان الاديان هي كيانات من صنع الخالق وبالتالي فإن ما هو من صنع الخالق لا يقبل النقد لان الخالق لا يخطيء فالكمال لله وحده.

اما اذا كانت ايدلوجيا فالبتأكيد هي تستحق النقد لانه حينها لن تعبر سوي عن فكر معتنقها والافكار قابلة للنقد والتصارع ايضا لكن في النهاية الشخص الذي ينقد اي دين في العالم حتي وان لم يكن مثلما يطلق مصطلح دين سماوي في النهاية يظل الانسان دوما في صراع داخلي مزودج بين حقه في نقد ما يراه من ايدلوجيا ويبين وجه الاختلاف والقصور
وايضا كذلك احترام معتنقي هذه الايدلوجيا هذا الصراع النفسي اما ان يحسم بأمرين اولها الاستمرار في النقد ضاربا عرض الحائط باحترام مشاعر الاخرين او الامر الثاني ان تتوقف عن النقد احتراما لمعتنقي هذه الافكار دون الدخول في مهاترات اخري تفتح علي الانسان ابواب للصراع هو في غني عنها.

لماذا نقد الاديان؟؟!! سؤال حيرتني اجابته حاولت ان افهم الدافع لاي منتقد لدين معين او الاديان عامة الا اني في النهاية لم اجد اجابة قاطعه بدليل محدد
1- هل هو دافع داخلي من منطلق اتباعه لدين معين بإضعاف اديان الاخرين؟
2- هل هو مجرد محاولة للتفكير في الاديان من منطلق عقلي بحت؟
3- ام لان الاديان تحتوي دوما علي اشياء حدود العقل البشري لايستطيع تخيلها؟
4- ام لانه يسعي للعلمانية ويرفض تحكم في دين في افعاله وتصرفاته من منطلق انها تعاليم الخالق؟
5- ام لانه غير مقتنع بوجود الخالق من الاساس؟
او ربما تكون جميع هي الاسباب هي الدافع وفي النهاية مهما اختلف الدافع يظل المنتقد للاديان علي اصراره انه من حقه ان ينقد ولا يوجد شيء لا يقبل النقد .

اما بالنسبة لمتبعي الاديان لماذا يسعون دوما للوقوف اما اي منتقد علي انه مجرد كافر او ملحد ويسوقون الدلائل علي انه ملحد دون محاولة للرد عليه من منطلق افكاره حتي وان كانت شاذه هل لانهم لا يملكون الادراك الكافي لفهم الاديان وتبرير وجه الاختلاف والرد علي تساؤلات المنتقدين ام لانهم يرون ان الاديان تأخذ ككل دون اعتراض او مناقشة.

لكن في النهاية من وجهة نظري كشخص معتنق لدين ومقتنع بيه انه من حق اي شخص ان ينقد دون تجريح او اسفاف وفي النهاية لابد وان يظل لديه الاحترام الكامل لمعتنقي هذا الدين اما انا اما ان ارد علي تساؤلاته او لا وانا عن نفسي لن ارد فإذا كان من حقه ان ينقد فمن حقي ان اسد اذني لاني لست في موقف ضعف لارد علي اتهاماته بل هو من عليه التفكير ما الذي سيجنيه من هذا الهجوم حتي وإن كان مبرراً

وللحديث بقية طالما في العمر بقية

شاكراً لك وقتك الذي اضعته في قراءة المقال واترككم في رعاية الله وأمنه


هناك تعليقان (2):

  1. التدوينه جميله عجبتني وانا عموما مش برد علي اي حد بينتقد اي دين لأني مؤمنه بأن الاديان شئ اعلي واسمه من انه ينتقد

    ردحذف

إن كان من حقك ان تعلق فليس من حقك ان تسب غيرك